منتدي الشباب الواعي
اهلا بالزائر الكريم في احلي منتدي منتدي الشباب الواعي
من قول الله تعالي " وَتَعَاوَنُوا عَلَى الْبِرِّ وَالتَّقْوَى وَلا تَعَاوَنُوا عَلَى الإِثْمِ وَالْعُدْوَانِ "
رجاء من احبائنا الزوار التسجيل والعون علي الطاعة وتقديم الخير بما ينفع شبابنا واخواننا في هذا الزمن العصيب
وجزاكم الله خيرا
ادارة المنتدي

الحياة في سبيل الله .

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

الحياة في سبيل الله .

مُساهمة من طرف أسد الاسلام في السبت مارس 05, 2011 1:37 pm

الحياة في سبيل الله


الحياة أكبر نعم الله






قال تعالى ” أو من كان ميتا فأحييناه ...“
كان النبي صلى الله عليه وسلم يقول إذا قام من فراشه ” الحمد لله الذي أحيانا بعد ما أماتنا وإليه النشور ”







قال صلى الله عليه وسلم: ” إن الدنيا حلوة خضرة ، وإن الله مستخلفكم
فيها ، فينظر كيف تعملون ...“
قال صلى الله عليه وسلم: ” لا تزول قدما عبد يوم القيامة حتى يسأل عن أربع:
عن عمره فيما أفناه ... وعن شبابه فيما أبلاه وعن ماله من أين اكتسبه
وفيما أنفقه ، وعن علمه ماذا عمل به“

الحياة إختبار نـُسأل عنه


غايات الناس شتى






قال صلى الله عليه وسلم: ” كل الناس يغدو ...فبائع نفسه ....فمعتقها أو موبقها“
المال ، الشهوات ، الذات ، الأبناء، المنصب والجاه.
قال الله تعالى: ” والذين كفروا أعمالهم كسراب بقيعة يحسبه الظمآن ماءا حتى إذا جاءه لم يجده شيئا ووجد الله عنده فوفاه حسابه ... “
غاية المسلم ... رضى ربه والجنة
قال الله تعالى: ” إن الله اشترى من المؤمنين أنفسهم وأموالهم بأن لهم الجنة ... قل إن صلاتي ونسكي ..... “
في بيعة العقبة ... قال أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم (فماذا لنا إن نحن وفينا ) ... قال صلى الله عليه وسلم: ” الجـنـة “
جاء أعرابي الى النبي صلى الله عليه وسلم فقال: (علمني شيئا أدعو به
فإني لا أحسن دندنتك ولا دندنة معاذ)
فتبسم النبي صلى الله عليه وسلم وقال: (ما تقول إذا أردت الدعاء؟)
قال: (والله لا يا رسول الله ما أزيد على أن أقول: إللهم إني أسألك رضاك
والجنة ... وأعوذ بك من سخطك والنار فقال النبي صلى الله عليه وسلم: ”
حولهما ندندن ”


الحياة في سبيل الله ... كيف؟



  • صلة وثيقة بالله.
  • توبة دائمة.
  • اشتياق الى الجنة.
  • تخفف من الدنيا.
  • شوق للشهادة.
  • عمل متواصل لله
  • قلب رباني.

[size=]* صلة وثيقة بالله.[/size]
1-اخلاص العمل لله.
2-الذكر والتفكر.
عن عائشة أم المؤمنين رضي الله عنها انها ُسئلت عن أعجب ما رأته من
رسول الله صلى الله عليه وسلم فبكت ثم قالت: كان كل أمره عجباً، أتاني في
ليلتي التي يكون فيها عندي، فاضطجع بجنبي حتى مس جلدي جلده ثم قال: يا
عائشة ألا تأذنين لي أن أتعبد ربي عز وجل؟ فقلت: يا رسول الله: والله إني
لأحب قربك وأحب هواك ما يسرك ... قالت: فقام إلى قربة من ماء في البيت
فتوضأ ولم يكثر صب الماء، ثم قام يصلي ويتهجد فبكى في صلاته حتى بل لحيته،
ثم سجد فبكى حتى بلّ الأرض، ثم اضطجع على جنبه فبكى، حتى إذا أتى بلال
يؤذنه بصلاة الفجر، رآه يبكي فقال يارسول الله: مايبكيك وقد غفر الله لك ما
تقدم من ذنبك وما تأخر؟فقال له: ويحك يا بلال، وما يمنعني أن أبكي وقد
أنزل الله عليّ في هذه الليلة هذه الآيات : (إن في خلق السموات والأرض
واختلاف الليل والنهار لآيات لأولي الألباب ..الذين يذكرون الله قياما
وقعودا ويتفكرون في خلق السموات والأرض .....) فقرأها إلى آخر السورة ثم
قال: (ويل لمن قرأها ولم يتفكر فيها).
عن معاذ بن جبل رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم
قال Sadألا أخبركم بخير أعمالكم وأزكاها عند مليككم وأرفعها في درجاتكم وخير
لكم من إنفاق الذهب والفضة ومن أن تلقوا عدوكم فتضربوا أعناقهم ويضربوا
أعناقكم ؟)قالوا: بلى يا رسول الله .... قال: (ذكر الله عز وجل). عن عبد
الله بن عمر رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : (لكل شيء
صقالة .. وإن صقالة القلوب ذكر الله عز وجل ... وما من شيء أنجى من عذاب
الله عز وجل من ذكر الله عز وجل)قالوا: ولا الجهاد في سبيل الله عز وجل
....
قال: (ولو أن يضرب بسيفه حتى ينقطع).
عن أبي هريرة رضي الله عنه كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يسير
في طريق مكة فمر على جبل يقال له جمدان فقالSadسيروا ... هذا جمدان ... سبق
المفردون)قيل: وما المفردون يا رسول الله .... قال: (الذاكرون الله كثيرا
والذاكرات).

* توبة دائمة.
نصيحة النبي صلى الله عليه وسلم لمعاذ بن جبل رضي الله عنهSadأحدث
لكل ذنب توبة ... السر بالسر والعلانية بالعلانية).
عن أبي هريرة قال : سمعت النبي صلى الله عليه وسلم قال : { إن عبداً أصاب
ذنباً - وربما قال : أذنب ذنباً - فـقال : ربِّ أذنبت - وربما قال : أصبت ،
فاغفر لي – فـقال ربه : أعَلِمَ عبدي أن له ربًّا يغفر الذنب ويأخذ به ؟
غـفـرت لعبدي ، ثم مكث ما شاء الله ثم أصاب ذنباً ، أو أذنب ذنباً ،
فـقال : ربِّ أذنبت - أو أصبت - آخر فاغـفـره ؟ فــقـال : أعَلِمَ عبدي أن
له ربًّا يـغـفـر الذنب ويأخذ به ؟ غفرت لعبدي ، ثم مكث ما شاء الله ، ثم
أذنب ذنباً - وربما قال : أصاب ذنباً - قال : قال : ربِّ أصبت - أو قال :
أذنبت - آخر فاغـفـره لي ، فـقـال : أعَلِمَ عبدي أن له ربًّـا يغفر الذنب
ويأخذ به ؟ غـفـرت لعبدي ، ثـلاثـاً ، فليعمل ما شاء }
* إشتياق الى الجنة

1- سلعة غالية
عن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم
قال Sadمن خاف أدلج ... ومن أدلج بلغ المنزل ....ألا إن سلعة الله غالية ...
ألا إن سلعة الله الجنة).
قال صلى الله عليه وسلم Sadإن أول زمرة يدخلون الجنة على صورة القمر
ليلة البدر ، والذين يلونهم على أشد كوكب دري في السماء إضاءة .... لا
يبولون ولا يتغوطون ولا يمتخطون ولا يتفلون .... أمشاطهم الذهب ورشحهم
المسك ومجامرهم الألوة ... أزواجهم الحور العين ... أخلاقهم على خلق رجل
واحد ، على صورة أبيهم آدم ستون ذراعا في السماء).
روى البخاري ومسلم عن رسول الله صلى الله عليه وسلم Sadإن أهل الجنة
ليتراءون أهل الغرف من فوقهم كما يتراءى الدري الغابر في الأفق من المشرق
والمغرب ... لتفاضل ما بينهم) قالوا: يا رسول الله تلك منازل الأنبياء التي
لا يبلغها غيرهم؟ ... قال: (بلى .. والذي نفسي بيده ... رجال آمنوا بالله
وصدقوا المرسلين).
عن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قرأ : "
للذين أحسنوا الحسنى وزيادة" …ثم قال: (إذا دخل أهل الجنة الجنة وأهل
النار النار نادى مناد: يا أهل الجنة إن لكم عند الله موعدا يريد أن
ينجزكموه .... قالوا: ما هذا الموعد؟ ألم يثقل موازيننا و يبيض وجوهنا
ويدخلنا الجنة ويجرنا من النار؟ .... قال : فيرفع الحجاب وينظرون إلى وجه
الله عز وجل ... فما أعطوا شيئا أحب إليهم من النظر إليه).
2- صفقة رابحة
قال الله تعالى :" يأيها الذين آمنوا هل أدلكم على تجارة تنجيكم من
عذاب اليم .... تؤمنون بالله ورسوله ... وتجاهدون في سبيل الله بأموالكم
وأنفسكم ... ذلكم خير لكم إن كنتم تعلمون ... يغفر لكم ذنوبكم ويدخلكم جنات
تجري من تحتها الأنهار ومساكن طيبة في جنات عدن ذلك الفوز العظيم ....
وأخرى تحبونها نصر من الله وفتح قريب وبشر المؤمنين".
* تخفف من الدنيا
1- آفة الدنيا:
قال صلى الله عليه وسلم: ( يوشك أن تداعى عليكم الأمم كما تداعى
الأكلة إلى قصعتها) …قالوا: أومن قلة نحن يومئذ يا رسول الله؟ .. قالSadبل
أنتم يومئذ كثير … ولكنكم غثاء كغثاء السيل … ولينزعن الله من قلوب أعدائكم
المهابة منكم … وليقذفن في قلوبكم الوهن )قالوا: وما الوهن يا رسول الله؟ …
قالSadحب الدنيا وكراهية الموت).
2- كيف؟:
أن تراها بعين الحقيقة كما أخبرك عنها ربك
أن تراها من بعيد.........
3- هل تستحق .. ؟!:
عن أنس بن مالك رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم
قال Sadيؤتى بأنعم أهل الدنيا يوم القيامة فيصبغ في النار صبغة ثم يقال:
يابن آدم هل رأيت خيرا قط؟ هل مر بك نعيم قط؟ .... فيقول: لا والله يا رب
..... ويؤتى بأشد الناس بؤسا في الدنيا من أهل الجنة فيصبغ صبغة في الجنة
فيقال له : يابن آدم هل رأيت بؤسا قط؟ هل مر بك شدة قط؟ .... فيقول: لا
والله ما مر بي بؤس قط ولا رأيت شدة قط).
* شوق للشهادة
1- فضل الشهادة
عن أنس بن مالك رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم
قال Sadما أحد يدخل الجنة يحب أن يرجع إلى الدنيا وله ما على الأرض من شيء
إلا الشهيد ..... يتمنى أن يرجع إلى الدنيا فيقتل عشر مرات لما يرى من
الكرامة).
قال الله تعالىSadولا تحسبن الذين قتلوا في سبيل الله أمواتا ....بل
أحياء عند ربهم يرزقون .....فرحين بما آتاهم الله من فضله ....ويستبشرون
بالذين لم يلحقوا بهم من بعدهم ألا خوف عليهم ولا هم يحزنون).
2- نية الشهادة
خرج النبي صلى الله عليه وسلم في غزوة حتى إذا كان في الطريق قال
رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : (أن في المدينة رجالا ما سلكتم طريقا
ولا قطعتم واديا إلا شركوكم الأجر .... حبسهم العذر).
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم Sadمن سأل الله الشهادة بصدق بلغه الله منازل الشهداء ولو مات على فراشه).
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : (إن أكثر شهداء أمتي أصحاب الفرش
).
عمل متواصل لله *
1- عش آلام الأمة وآمالها
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم قال Sadمن لم يهتم بأمر المسلمين فليس منهم).
2- ابذل الجهد والوقت لله
قال الله تعالى Sadلا يستوي القاعدون من المؤمنين غير أولي الضرر والمجاهدون في سبيل الله ...).
قال الله تعالى : (يأيها الذين آمنوا اصبروا وصابروا ورابطوا واتقوا الله لعلكم تفلحون).
3-أصلح نفسك..
4-أدع من حولك..
5-أتقن عملك.
6- أخلص لله كل عملك.
7- كن دائم الذكر والتفكر.
8-أحدث لكل ذنب توبة.
9-عش بروحك في الجنة.
10-تخفف كثيرا من الدنيا.
11-اسأل الله الشهادة بصدق.
12-عش آلام أمتك وآمالها
13-ابذل الوقت والجهد لله.
قلب رباني،إخلاص العمل لله


روى مسلم أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال Sadإن أول الناس يقضى فيه
يوم القيامة ثلاثة: رجل استشهد فيأتى به فيعرفه نعمه فيعرفها ... فيقال: ما
عملت فيها.... ... قال: قاتلت فيك حتى قتلت ... قال: كذبت ولكن ليقال هو
جرئ فقد قيل ...ثم أمر به فسحب على وجهه حتى ألقي في النار
....).


كيف تحبه حبا يجمع عليك جوارحك؟

أن تعرفه حق المعرفة:
تتفكر في آلاءه وصفاته
تشاهد آثار عظمته في كونه وفي خلقك
أن تتلو آياته ليعرفك عليه
أن تعرف أنه يحبك
أوحى الله لداود " يا داود لو يعلم المدبرون عنى شوقى لعودتهم ورغبتى فى توبتهم لذابــو شوقا الى
يا داود هذه رغبتى فى المدبرين عنى فكيف محبتى فى المقبلين على
"جاء فى الحديث: إنه إذا رفع العبد يديه للسماء وهو عاصى فيقول يارب
فتحجب الملائكة صوته فيكررها يارب فتحجب الملائكة صوته فيكررها يارب فتحجب
الملائكة صوته فيكررها فى الرابعة فيقول الله عز وجل الى متى تحجبون صوت
عبدى عنى؟؟؟ لبيك عبدى لبيك عبدى لبيك عبدى لبيك عبدى
أن تتعرف على نعمائه عليك:
وإن تعدوا نعمة الله لاتحصوها
إن الله تعالى ليحمي عبده المؤمن من الدنيا و هو يحبه كما تحمون مريضكم الطعام و الشراب تخافون عليه الحسن البصري........
آثار محبة الله


تحب ما يحب
الرضا بما يقسمه لك
تطيعه بلا إجهاد
أن تشتاق إلى لقاءه


كي تحيى في سبيل الله


كن مثل حارثةلقيه رسول الله صلى الله عليه وسلم يوما فقال : ” كيف أصبحت يا
حارثة؟ ” ... قال: ” أصبحت مؤمنا حقا يا رسول الله“ .... فقال صلى الله
عليه وسلم: ” أنظر ما تقول ... فإن لكل حق حقيقة ... فما حقيقة إيمانك ؟ ”
... قال حارثةSadعزفت نفسي عن الدنيا ... فاستوى عندي تبرها وترابها ...
وأصبحت و:اني أنظر الى عرش ربي بارزا ... وكأني أنظر الى أهل الجنة يتنعمون
فيها .. والى أهل النار يتعاون فيها)
فقال له رسول الله صلى الله عليه وسلم Sadعرفت فالزم ... عبد نور الله
قلبه)فقال حارثة: ” أدع الله لي أن أموت شهيدا ” ... فدعا له ... فمات
شهيدا في بدر ...فجاءت أمه الى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقالت: ” يا
رسول الله .. قد علمت منزلة حارثة مني .. فأخبرني ... فإن كان من أهل الجنة
أصبر ... وإن كان من أهل النار بكيته ” .... فقال رسول الله صلى الله عليه
وسلم:” أوجنة واحدة هي ... إنها جنان ...وإن ابنك أصاب الفردوس الأعلى ”
اللهم أحينا في سبيل الله وأمتنا على الشهادة في سبيلك إنك نعم المولى ونعم النصير




ا
avatar
أسد الاسلام
المدير العام
المدير العام

الجنسية :
عدد المساهمات : 291
النقاط : 1000004446
تاريخ التسجيل : 04/04/2010
العمر : 28
الموقع : منتدي الشباب الواعي

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://shababwaei.a7larab.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى